الانتهاكات والمضايقات والقتل والسجن للاجئين الدارفورين بمصر

الانتهاكات والمضايقات والقتل والسجن للاجئين الدارفورين بمصر
بقلم الدومة ادريس حنظل

ظل الانتهاكات والمضايقات والقتل ظاهرا وباطنا والسجن منذ امد بعيد بخطط  جرامى عالى  المستوى ومدروس بين الحكومات المصرية والحكومات السودانية,ولكن إستفحلت بعد ثورة 25 يناير ,لان إختلط الحابل بنابل واصبحت الانتهاكات نهارا جهارا على مدى البصر لان الدولة فاقد الامن وبالاضافة على ذلك الحكومة السودانية المتمثلة فى السفارة التى خطط المؤامرة مع الحكومة المصرية القديمة والجديدة لإبادة اللاجئين أو المهاجرين الى دولة إسرائيل سواء كانت داخلين أوخارجين منها,والان الامن السودانى فى مصر تم تجنيدهم وتوطينم فى حدود مصر واسرائيل  وأعطوهم صلاحيات كامل يفعلوا مايشاء لقتل اللاجئين المهاجرين المتسللين الى اسرائيل,وبالفعل قاموا مع الحكومة المصرية بقتل عدد كبيرمن اللاجئين الدارفورين وابناء الهامش ايضا ومنهم.
1ـ ابوبكر محمد على يوم 25/5/2011م
2 ـ يحيى محمد ابراهيم عثمان يوم21/6/2011م.
3ـ الصادق بخيت رشيد يوم25/6/2011م.
4ـ عصام ادم اسماعيل ابراهيم يوم25/6/2011م.
5ـ اتاك اقول مينج يوم25/6/2011م.
6ـ طه زكريا خاطر يوم 25/6/2011م.
هومن ابناء الزغاوة ,حضر اخوه من دارفور وذهب الى السفارة السودانية وبعض جهد  ومعاناة وتعب توصل الى اخية فى المشرحة بالمستشفى العريش واستلمه عبر السفارة السودانية مكفن جاهز ممنوع ان يفتحه ودفن بذالك الطريقة, والجثة صغيرة  جدة.
أما الباقين الباقية مازال موجودين فى المشرحة بالمستشفى العريش ممنوع منعا باتا ان يسألوا منهم,وما أخفيى أعظم.
أما المعتقلين المجروحين المعذبين عددهم(52) معتقلا فى سجن قناطروهم مع نفس المجموعة الذين تم قتلهم فى2011م.
أما المعتقلين فى 2010م أكثر من(60)معتقل من بينهم الذى توصلنا الى اسماءهم وهم.
1 ـ ادم يحي عبدالله اعتقل يوم 30 يناير 2010م من مدينة نصر
2 ـ فيصل محمد هارون يوم 4 يناير2010م ايضا من مدينة نصر.3 ـ ابوالقاسم ابراهيم الجاج يوم 10 يناير2010م ايضا من نفس المدينة 4 ـ حسن محمود محمد يوم 15 يناير2010م.هؤلاء المعتقلين لم يقدموابعضهم الى  محاكمة وبعضهم قدموا الى المحاكمة وتمت تبرأتهم والان هم فى ظروف إنسانية سيئة للغاية انهكتهم الامراض حتى تشللوا عقليا وجسديا بسبب التعذيب وسوى التغذية والمعاملة الغير انسانية ,ربما اذا لم يتم إنقاذهم عاجلا سوف يفارقوا الحياة, مثل صديقهم الذى فارق الحياة (اسحاق اسماعيل مطر) الذى اختطف من داخل شقته يوم 16/ يناير2010م الذى مات داخل السجن مع اخوته الباقين الان وراء الغضبان منتظرين الانقاذ  من اصحاب القلوب الرحيمة قبل ان يفارقوا الحياة.6 ـ اما اسماعيل داوؤد جمعة ,اعتقل يوم 15 يناير2010م والان غير معروف مكانه ,اما ان يكون مات,واما فى بيوت الاشباح المصرية, اما الباقين فى سجن قناطر والسجون المصرية الاخرى تحت التعذيب بكل انواعه.
أما من ناحية إنتهاكات الجسيمة التى شلل عقول النساء اللاجئيات بمصر هى الاغتصاب والتحرش الجنسى اكثرمن(20) امراة ولدينا وثائق ودلإئل على هذه الافعال الوحشية القمعية الغزرة ,إضافة لذلك ضربهن وترهيبهن وترغيبهن بالمال للافعال البشعة ,وسرقت أعضائهن ,وطردهن من الشقق, واستفزازهن,وتعلمون ان الحالة الاقتصادية والمرضية هلكت اللاجئين ودمرهم تدميرا.
أما الانتهاكات والمضايقات الصارخة الغير اخلاقية الاخرى من السفارة السودانية للاجئين الدارفورين يقوم بترهيبهم وترغيبهم وتخويفهم ومطاردتهم والمراقبة الاستخباراتية بالتلفونات وقبضهم وردهم الى سجون السودان . لذلك السفارة تركت مجال الانسانى وتجاوز حقوق المواطنين وتعمل على صالح النظام الهالك المتهالك. وبتالى أصبحوا اللاجئين  فى مخاطر خبيثة من قبل الحكومة المصرية والحكومة السودانية,لذلك نطالب لكل من يهمه الامر,من المنظمات الدولية لحقوق الانسان لانقاذ حياة اللاجئين فى مصر بأسرع مايمكن من الضياع .
وفى الختام كلنا لنا امل ان يستجاب هذا النداء لانقاذ حياة اللاجئين فى مصر من القتل بالرصاص الحيى والمجاعة والمرض.
aldomaidris@yahoo.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.