مزيدا من قيادات التحريروالعدالة تعلن تاييدها لبيان القيادات السياسية والعسكرية

مزيدا من قيادات التحريروالعدالة تعلن تاييدها لبيان القيادات السياسية والعسكرية

ايماناً منا بالدوافع والمبررات التي صيغت في بيان حركة التحريروالعدالة الصادر في 18من الشهر الجاري ،ومعايشةً لواقع مرير عشناه خلال حقبة قيادة الدكتور تجاني السيسي وبعض من المتسلقين علي قضية دارفوروالذين يسعون بكل السبل الي توقيع اتفاق ثنائي تتضح مؤشراته من خلال الهرولة الي النظام مع رفضهم المبطّن لدعوات وحدة المقاومة الثورية . هذا فضلا عن سوء في ادارة شئون الحركة في كل مجالاتها وتجاهل تام للجيش علي الارض ، وعن الفساد المالي حدث ولا حرج .
لكل ذلك ولغيرها من المبررات نعلن نحن قيادات الحركة الموقعين ادناه باننا نؤيد ونبارك الخطوة الشجاعة المتخذه في 18/ابريل الجاري بسحب تفويضنا من الدكتور التجاني
السيسي رئيس الحركة . ونؤمن علي كل الالتزامات الواردة في البيان والاجراءات التي ستتخذ لتصحيح الاوضاع ، وسنعمل مع كل الرفاق بصورة تتضامنية لتحقيق ما هو افضل
لدارفور. ونؤكد ان السلام لا ياتي بالحلول الجزئية والاتفاقات الثنائية حيث التجارب ماثلة امامنا ، كما ان وحدة المقاومة ووحدة اهل دارفورهو السبيل الاوحد لحل القضية
.

المد الثوري مستمر…
ولا نامت اعين الجبناء …
الموقعون هم :-
*- ابراهيم علي (ادروب). عضو المكتب التنفيذي وعضو مجلس التحريرالثوري المركزي .
* عبدالباقي محمد بشير . امين امانة التاريخ والاثار.
* النعيم موسي عبدالله .  امين امانة اللهجات

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.