لجنة لوقف النار وخلاف حول الوضع الإداري للإقليم «الوساطة» تدفع بوثيقة سلام دارفور النهائية غداً

الدوحة – الصحافة: ينتظر أن تدفع الوساطة المشتركة بمسودة وثيقة»سلام دارفور» النهائية لاطراف مفاوضات الدوحة غدا الاربعاء لدراستها قبل التوقيع عليها.
وقال كبير المفاوضين بحركة التحرير والعدالة تاج الدين بشير نيام ،إن الحركة ووفد الحكومة سيسلمان اليوم الثلاثاء نقاط الاتفاق حول القضايا العالقة في ملف السلطة والوضع الاداري لدارفور الى لجنة السلطة بالوساطة المشتركة.
وكشف نيام أن الحركة سلمت الاحد الماضي نتائج مشاوراتها حول القضايا العالقة في ملف الترتيبات الامنية ووقف اطلاق النار الشامل للوساطة المشتركة، واتفق الطرفان على كافة القضايا العالقة في هذا الملف باستثناء قضية واحدة تجري المشاورات حولها .
واتفقت حركة التحرير والعدالة مع الممثل الخاص الاممي الافريقي قمباري على انشاء لجنة وقف اطلاق النار فورا،وقال نيام ان نسبة الاتفاق بين الحركة ووفد الحكومة في ملفات التفاوض الست اكثر من 90%.
واوضح نيام ان وفد الحركة برئاسة الدكتورالتجاني سيسي التقى امس الوساطة المشتركة بحضور وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري احمد بن عبد الله آل محمود ، وناقش الطرفان عدة قضايا متعلقة بسير العملية التفاوضية خاصة محاولات الحكومة اجراء الاستفتاء عن الوضع الاداري لدارفور بحلول شهر يوليو المقبل . وقد اصدرت الحركة بيانا حول هذا الموضوع .
وأضاف نيام أن مؤتمر المجتمع المدني والنازحين واللاجئين وابناء دارفور بالداخل والخارج والقوى السياسية السودانية بالاضافة الى اطراف مفاوضات الدوحة ، سيعقد بالدوحة خلال الفترة من 18- 25 مايو المقبل، وهنالك خلاف حول التمثيل في المؤتمر.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.