بيان حول إختطاف طِفلين وقتل وجرح عدد من المواطنين بمنطقة كِرينِك/غرب دارفور

بسم الله الرحمن الرحيم

حركة/ جيش تحرير السودان
S.L.M/A المجلس القيادي

النمرة:ح ج ت س/م ق/09/011
التاريخ/23/04/2011م

بيان حول إختطاف طِفلين وقتل وجرح عدد من المواطنين بمنطقة كِرينِك/غرب دارفور

بتاريخ الجمعة/22أبريل2011م قامت مليشيا تابعة لحكومة المؤتمر الوطني بخطف الطفلين: سالم أرباب آدم(12) سنة، ومحمد علي يعقوب(10) سنة من منطقة كرينك بولاية غرب دارفور، فقام المواطنون من ذوي الأطفال المختطفين بتبليغ شرطة كرينك بالحادثة، لكن الشرطة لم تُحرِّكَ أية إجراءات وفقاً للوسائل القانونية السليمة التي تُتبَع في مثل هذه الحالات، فتظاهَر المواطنون إحتجاجاً علي سلبية الشُرطة، فقامت الشرطة بإطلاق النار علي المواطنين العُزَّل فقتلت المواطن علي حسين(40) سنة، وأصابت آخران بجراح هما: آدم عبد الله مسترينا(38) سنة، وأرباب.

الحركة تُدِين سلوك الشرطة بإطلاق النار علي المواطنين العُزَّل، وتُحمِّل معتمد محلية كرينك ووالي ولاية غرب دارفور مسئولية خطف الطفلين وقتل وجرح المواطنين المذكورين أعلاه.

وتناشد الحركة المجتمع الدولي والمنظمات الدولية ذات الصلة ببذل الجهد اللازم لإسترداد الطفلين المختطفين إلي زويهما، وملاحقة الجناة وتقديمهم للعدالة الدولية.

تناشد الحركة المحكمة الجنائية الدولية برصد هذه المخالفات للقانون الدولي الإنساني وملاحقة مرتكبي الفظائع بإقليم دارفور وتقديمهم للعدالة الدولية.

*
المجد والخلود لشهدائنا الأبرار، وعاجل الشفاء لجرحانا البواسل.
*
الحُرية لأسرانا.
*
وثورة حتي النصر.

د. الريح محمود جمعة

نائب رئيس الحركة.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.