إلى المفوضية السامية لشئون اللاجئين بالأمم المتحدة

إلى المفوضية السامية لشئون اللاجئين بالأمم المتحدة
مكتب القاهرة
بيان/ إعتداء الشرطة على لاجئات من دارفور أمام مكتب المفوضية السامية
نحيطكم علماً بأن هنالك مجموعة من اللاجئات الدارفوريات اللاتي تقدمن إلى المكتب بالسادس من أكتوبر وذلك بناءً على موعد مسبق تم تحديده من قبل الموظفة سارة آتوود- على خلفية اعتصام اللاجئات المعنفات يوم الخميس 17مارس الجاري- لمناقشة الحلول المتاحة لبعض مشاكل الحماية من ضمنها انتهاكات أمنية متعلقة بفترة الانفلات الأمني التي أعقبت ثورة مصر.  حيث تعرض عدد من النساء إلى الاعتداء الجنسي والجسدي  والاعتداء بالضرب على أطفالهن فقد تم التبليغ عن حالات عدة للاغتصاب والإصابات الخطيرة بين النساء والأطفال. هذا بجانب مناقشة مصير بعض الحالات الطبية الحرجة والحلول المناسبة والعاجلة لها.
وقد وجدت تلك المجموعة أن الاستجابات التي قدمتها المفوضية عن طريق الموظفتين مروة مصطفى وسارة آتوود يومي الأحد والاثنين 20 و21 مارس على التوالي لا ترقى إلى درجة خطورة حالاتهن ولا تقدم أية حلول واقعية. وقد كان أن جمعت موظفة الأمم المتحدة البطاقات من عدد منهن وأخذتها معها إلى داخل المكتب ولم تعد. بعد فترة زمنية طويلة جاء احد رجال امن المفوضية واشار الي النساء اللاجئات  فما كان من اللاجئات إلا أن توجهن ناحيتة الأمن الذي طلب منهن احذ بطاقاتهن ، فردت عليه أحدهن بأن الموظفة “سارة” هي من أخذت البطاقات وهي التي ستعيدها ولن يفعلوا شيئاً لاستعجالها رغم أن بعضهن يريد الذهاب وقد تأخرن على أطفالهن. وعندما ووجهن بهذه الدرجة من اللامبالاة بمشاكلهن ومشاعرهن خاصة بعد التجارب القاسية التي خضنها في الفترة الأخيرة كالتجاهل التام من قبل المكتب طيلة سنوات من عمرهن أمضينها يعشن على هامش الحياة في القاهرة،سبق ان نظمن اكثر من وقفة احتجاجية سلمية أمام مكتب المفوضية في تعبير عن رفضهن للاوضاع غير الانسانية لعدم توفير الحماية والرعاية الطبية اللازمة للحالات المستعصية كذوي الاحتياجات الخاصة والعمليات التي تكلف مبالغ كبيرة وذلك بما تكفله لهم المادة (21 )العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية والذي يسري العمل به منذ عام 1976 وفق إعلان وإتفاقية الأمم المتحدة  للعام 1966.
فما كان من المفوضية سوى أن أغلقت مكاتبها فورعلمها بهذا الإعلان وأوعزت للشرطة التصدي للمتظاهرات، حيث تم ضربهن بالهراوات تم نقل بعض منهن إلى مستشفى 6 اكتوبر  التي رفضت بدورها معالجتهن حتى إبلاغ الشرطة. وقد تم مقابلتهن بالرفض  وذلك لأن المعتدين كانوا من الشرطة.
تم الاتصال بمحام والذي قدم بلاغاً للنائب العام حيث أن الشرطة قد تجاوزت سلطتها وصلاحياتها بضرب اللاجئات، مما نتج عنه إصابة 10 منهن، بالإضافة إلى وجود حالات إغماء بين النساء اللائ ينتظرن  وذلك بعد أن قام بالتأكد من الوقائع وضمنها المعلومات التي تفيد إثبات الحالة من المستشفى وسيارات الإسعاف قامت بنقل من أصيب جراء ضرب الشرطة.
هذا وتطلب اللاجئات  التحقيق الفوري فيما حدث والمتسبب فيه، ومحاسبته حيث أنها ليست الحالة الأولى التي يتم فيها التعدي بالضرب على اللاجئين أمام مكاتب المفوضية واعتقال البعض من داخل المفوضية. ونطالب بشدة أن يقوم المفوض العام والمسئولين المختصين من مكتب القاهرة بأن يوجهوا كوادر الأمن والشرطة التي يستعينون بها على تفريق تجمعات اللاجئين السلمية سواء كان احتجاجية أو للانتفاع من خدمات المفوضية وواجباتها تجاه اللاجئين، أن يقوموا بتوجيهها إلى عدم استخدام العنف وتحديدا الضرب والاعتداء الجسدي على اللاجئين وأن يقوموا بفتح بلاغ محدد تجاه من يعتبرونه متعدياً على المكتب أو موظفيه واتخاذ الإجراءات القانونية تجاهه بدلاً عن هذا العقاب الخارج عن القانون، والذي يكتنفه الكثير من اللاانسانية والمعاملة الحاطة بالكرامة والتي تحظرها العهود الدولية الصادرة من الأمم المتحدة التي انبثقت عنها المفوضية والأولى بها الالتزام بها والمحافظة عليها لتكون قدوة مثالية أمام الدول الأطراف.
هذا وتناشد اللاجئات الدارفوريات أيضاً المنظمات والمؤسسات الحكومية والطوعية والمدنية بمراقبة وتفعيل ممارسة اللاجئين لحقوقهم المدنية والسياسية المكفولة لهم بموجب القوانين الدولية والإنسانية والاتفاقيات التي صادقت عليها دولة مصر وأعلنتها الأمم المتحدة بكافة أجهزتها ووكالاتها وعلى راسها مفوضية اللاجئين.صورة الي :-

1- مركز النديم لتأهيل ضحايا التعذيب والعنف .
2-مؤسسة المرأة الجديدة .
3-وكالة المرأة بالامم المتحدة .
4-المركز المصري لقضايا المرأة .
5-المجلس القومي لحقوق الانسان .
6-مركز الجنوب لحقوق الانسان .
7-المرصد المدني لحقوق الانسان .
8-منظمة المرأة الجديدة .
9-المبادرة المصرية للحقوق الشخصية .
10-الشبكة العربية لحقوق الانسان .
11- منظمة الامم المتحدة- المقر الرئيسي .
12- المفوضية السامية لحقوق الانسان بالامم المتحدة .
13-المبادرة المصرية للحقوق الشخصية .
14-شبكة الجنوب للعون القانوني لللأجئين .
15-شبكة فهامو للعدالة الإجتماعية .
16-وزارة الخارجية المصرية .
17-وزارة الداخلية المصرية .
18-السفارة الامريكية بالقاهرة .
19-السفارة الكندية بالقاهرة .
20- السفارة الاسترالية بالقاهرة .
21-منظمة حقوق الانسان .
22-منظمة العفو الدولية .
23-مركز عزة لتنمية المرأة والطفل .
24- البرنامج العربي لحقوق الانسان .
25-لجنة نشطاء لاجئ  دارفور .
26-دراسات الهجرة القسرية الجامعة الامريكية .
28-منظمة اميرا .
29-صحيفة المصري اليوم .

    نساء دارفور المعتصمات

 darforwomen@yahoo.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.