دينق أروب: استفتاء أبيي سيقام وحل القضية قبل مارس (ممكن)

كشف عن مذكرة لمجلس الدفاع المشترك
دينق أروب: استفتاء أبيي سيقام وحل القضية قبل مارس (ممكن)
أبيي: تينق ماجط
شدد رئيس إدارة ابيي دينق اروب على ضرورة إقامة الاستفتاء الخاص بالمنطقة، واعتبر أن حل قضية أبيي يمكن أن يتحقق قبل شهر مارس القادم حال توفر الإرادة السياسية من المؤتمر الوطني.
وقال أروب في لقاء مفتوح مع مواطني المنطقة حول تداعيات الأحداث الأخيرة بسوق أبيي والتي راح ضحيتها (3) أشخاص إن استفتاء أبيي حق لا يمكن انتزاعه من قبل أي شخص وأبان أنّ الاستفتاء سينعقد واعتبر أن بروتوكول أبيي حدد من يحق له التصويت في دينكا نقوك والمواطنين المقيمين ومثّل لهم بالمواطنين الذين قدموا من دارفور والجنوب ومناطق من الشمال وزاد ( هم معروفون لدينا) وجدد رفضهم لتصويت الرعاة في الاستفتاء.
وأضاف أن حل قضية أبيي يمكن أن يتم قبل شهر مارس القادم إذا توفرت الإرادة السياسية من المؤتمر الوطني ونوه الى ان الحركة الشعبية لن تتوقف عن المفاوضات، ولفت إلى أن الأمين العام للحركة أبلغه باستمرار المباحثات مع المؤتمر الوطني لجهة حل القضية. وأعلن رئيس إدارة أبيي عن تشكيل لجنة للتحقيق في الأحداث الأخيرة وتعهد بتقديم المتهمين فيها للمحاكمة بجانب حسم من نهبوا ممتلكات بعض التجار، لافتاً إلى إلقاء القبض على بعضهم. وكشف أروب عن شكوى سيقدمها لمجلس الدفاع المشترك برفض وجود بعض الأفراد التابعين للواء (31) ضمن القوات المشتركة الموجودة بالمنطقة ممن شاركوا في أحداث عام 2008م. وكان مشاركون في اللقاء الذي انعقد بميدان (سوين إياك)، (الحرية) تساءلوا عن مصير الموظفين العائدين من الشمال وشددوا على ضرورة إبلاغهم بمجريات الأحداث في المنطقة إضافة إلى توفير الحماية، في وقت تعهد فيه رئيس الإدارة بإيجاد فرص عمل وعقد تنوير شهري للمواطنين والسعي لاستتباب الأمن.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.