حزب: البشير لن يرشح نفسه مُجددا في انتخابات الرئاسة السودانية

الخرطوم (رويترز) – قال ربيع عبد العاطي المسؤول الرفيع بحزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان يوم الاثنين ان الرئيس عمر حسن البشير لن يسعى لترشيح نفسه ثانية في انتخابات الرئاسة ضمن حزمة إصلاحات لإرساء الديمقراطية في البلاد.

وتولى البشير السلطة في انقلاب أبيض عام 1989 . وفي ابريل نيسان عام 2010 فاز في الانتخابات الرئاسية التي قاطعها عدد كبير من احزاب المعارضة بزعم حدوث تزوير.

وأبلغ عبد العاطي رويترز أن البشير أعلن أنه لن يخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة.

ووفقا للدستور السوداني الحالي من المقرر اجراء انتخابات الرئاسة المقبلة خلال أربعة أعوام.

والبشير هو اول رئيس دولة توجه له المحكمة الجنائية الدولية تهم ارتكاب جرائم حرب وابادة جماعية في اقليم دارفور الذي تمزقه الصراعات. وينفي البشير التهم الموجهة له.

وفي الاسبوع الماضي لمح البشير الى الجيل الشاب في حزبه الى انه سيتنحى اذا حدد حزب المؤتمر الوطني الحاكم سن الستين سنا للتقاعد في المناصب السياسية.

وهونت المعارضة من هذه الخطوة قائلة ان الحزب الحاكم يحاول تفادي احتجاجات حاشدة ويخشى عدوة الانتفاضة الشعبية بعد الاطاحة بالرئيسين التونسي والمصري.

وصرح عبد العاطي بأن البشير عرض أيضا التنحى عن رئاسته للحزب الحاكم في خطوة قال انها تجيء في اطار استراتيجية اوسع لتطبيق الديمقراطية في البلاد.

وقال ان استراتيجية حزب المؤتمر الوطني تهدف لجعل اجيال مختلفة تشغل مناصب مختلفة داخل الحزب والحكومة وصرح بأن الحزب يعتزم أيضا السماح بحرية التعبير للاحزاب السياسية الاخرى. وأضاف ان ذلك سيوفر مناخا ديمقراطيا للمجتمع كله.

واستخدمت قوات الامن السودانية القوة لتفريق عشرات من المظاهرات الصغيرة في الشمال منذ يناير كانون الثاني مع تعاظم تأثير الازمة الاقتصادية وتصويت الجنوب الغني بالنفط لصالح الانفصال عن الشمال ليصبح دولة مستقلة في يوليو تموز القادم.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.