بيان هام من حركة العدل والمساواة السودانية بهولندا

حركة العدل والمساواة السودانية بهولندا
بيان هام
حركة العدل والمساواة السودانية بهولندا تستنكر الجريمة البشعة التى تعرضت لها الناشطة ص.ا على ايدى قوة من عناصر جهاز الامن بالخرطوم بحرىيوم الاحد الموافق 17-02-2011
اننا فى مكتب الحركة بهولندا نعتبرجريمة الاغتصاب البشعة التى تعرضت لها الضحية   ليست بالحادث المنفرد ولا بالفعل المعزول بل  هى جريمة حقيقية واقعة بفعل التخطيط المسبق مع استيفاء شرطى النية والقدرة .هذا مع ادراكنا ان مثل هذه الافعال الشنيعة بحق شعبنا لم تتوقف ولو لبرهة منذ ان اغتصبت هذه الشرذمة السلطة فى جنح ليل بهيم فى الثلاثين من ينويو لعام
1989
ولعل النظام استهدف بجريمته المقززة هذه التنكيل بالمعارضين واخافتهم من خلال الايحاء بقدرته على احتواء حركة الجماهير وكسر شوكة المقاومة الشعبية المتنامية ضد فساده وظلمه ولكنا على قناعة تامة ان الاعتداء الوحشى ضد حرائر السودان لايزيد شعبنا الا قوة وعزيمة على مواصلة الكفاح حتى اسقاط  دويلة الفساد ورميها بعيدا فى مذبلة التاريخ .
وختاما نقول للاخت العزيزة صبرا انهم لم يذبحوا كبرياءئك فحسب بل اجترحوا كبرياء الوطن كلها غدا سنقتص لك ولكل الضحايا وليس غدانا يا اختاه ببعيد

الموت والخزى والعار لاعداء الشعب
والكفاح مستمر
اعلام حركة العدل والمساواة السودانية بهولندا

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.