لحظة إعلان النتائج 30 يناير سلامة الأرواح أهم من الإنفصال برُمته

الإنفصال او الإستقلال او التقسيم ما دام انه أمر قد حدث وفق الإتفاق بين الشماليين والجنوبيين وان أمر إعلان النتيجة أشبه بإعادة مشاهدة مباراة اليابان واستراليا والتي فازت فيها اليابان باللقب الآسيوي للمرة الرابعة في تاريخها بنتيجة هدف بدون مقابل ، فكلا الحدثين نتيجتهما باتت معلومة لدينا
لذا فمن باب أولى ان يعمل الجميع على حفظ أرواحهم وعدم تعريضها للخطر لأي سبب كان ! الجنوبيين في الشمال لهم الحق في الإحتفال بنيلهم
الإستقلال دون ان يتعرض لهم أحد بالأذى ، والشماليين الموجودين في الجنوب من حقهم ان ينعموا بالأمان وان لا يفقدوا شيئاً من اموالهم وتجارتهم
يجب ان يكون يوم إعلان نتيجة الإستفتاء بإعتباره يوما عادياً جداً جداً لأن
سلامة الأهل في الجنوب والشمال أهم من الإنفصال برُمته وأهم من المؤتمر الوطني ! وأهم من الحركة الشعبية ! وأهم من كل الأجندات الداخلية والخارجية ، مُجددا أُهنئ الجنوبيين بمناسبة ميلاد دولتهم الجديده ومتمنياً لهم من كل قلبي كل التقدم والتوفيق والإزدهار مع أحلى وأغلى وأجمل الأمنيات
 

من منا يُحب ان يرى أهل بيته وهم بين قتيل وجريح ؟ طبعا لا أحد
 
 
ولذا المرجو من الجميع العمل سوياً لكي نعبر هذا الجسر الهام والذي مكتوب علينا ان نعبره ، إنه الصراط المستقيم !! المكتوب على جبين الأمة السودانية والذي يتوجب عليهم المشي فيه ! وعليه فإن كان جارك جنوبياً قدم له التهنئة بقلب صافٍ وكأنك تؤكد له بأن اواصر القُربى وصلات الرحم والجيره والعُشره النبيله ستبقى ما بقي هذا النيل الخالد يجري ، يجب ان تجعله يشعر بأن الإنفصال لن يكون سببا للكراهية والتعنصر والهمس واللمز وكل انواع التصرفات الغير مسئوله .. ويا ابناء الجنوب الحبيب لا تكترثوا لتصرفات جماعة منبر السلام العادل وإستفزازاتهم دعوهم يلهو ويلعبوا ويغريهم الإستعلاء حتى يروا بأم اعينهم دارفور ايضا تنال إستقلالها بسبب هذا التكبر ! وحينها سيعلم الذين ظلموا أي مُنقلبٍ ينقلبون .. نواصل

ناشط دارفوري مطالب بالإستقلال والإنفصال
عبد الله بن عُبيد الله
ولاية إنديانا
الولايات المتحدة الأمريكية
rombojombo@yahoo.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أقلام حرة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *