بيان حركة التحرير والعدالة حول اعتداء قوات حكومية علي قطاع شرق جبل مرة الامس وتعلن موت اتفاق الاطاري ووقف اطلاق النار الموقعه في الدوحه

امتدادا للخروقات المتكررة ومتعمدا من قبل القوات نظام الخرطوم ومليشياته علي الاتفاق الاطاري ووقف اطلاق النارالذي وقعي في الدوحه بتاريخ 18/مارس 2010.واخيرا فقد شن قوات نظام يوم الامس هجوما علي قطاع شرق جبل مرة وتصدي له ثوارنا البواسل وكبدتهم خسائر فادحه في الارواح والعتاد وناشد بهذه الانتصازات العظمية علي الاستراتيجية مساك الختام واذ نعلن الاتية.
اولا/نأكد دعمنا وتضامننا السياسي والثوري الكامل لقرار الذي اتخاذه القائد علي كاربينو وندعو كافة الثوار لوحدة الهدف الاستراتيجي في اطار مفاهيمية التحالف العريض
ثانيا/نحن حركة التحريروالعدالةغير ملزمين بالاتفاقيات الاطاري ووقف اطلاق النار الذي وقعي في الدوحه بتاريخ 18/مارس/2010م وسنرد بكافة الوسائل الردع
ثالثا/نقول استمرارية نظام الخرطوم في الاستراتيجية الجديدة وخروقات والعدائيات لغرض تهيئة الاجواء لابادة جديدة في دارفور وفي هذا الشأن مسوؤليتنا الدفاع عن اهلنا المهمشين
رابعا/نأكد بأن التفاوض مع مجموعة سيسي يعني المؤتمر الوطني يحاور نفسه في الدوحه ونحن غير معنيين بمخرجات اي اتفاق عبثي وسنضربه باليد من حديد لمقاومة الفكر الارتزاقي
خامسا/علي المجتمع الاقليمي والدولي والولايات المتحدة الامريكية والاتحاد الاوربي الضغط علي نظام الخرطوم لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية والتزام بالقوانين حقوق الانسان الدولية
سادسا/علي الاتحاد الافريقية والجامعة العربية ومبعوث الامريكي اسكوت غرايشن وقف اسلوب التواطؤ وحوافزومقايضة سياسية..
سابعا/سنبقي علي قدر التحديات وبالعزيمة والثقة واصراروثبات علي المبادي الثورة ووعي التام باستحقاقاتها ووحدتها سنعلم الجبناء مامعني الثورة والثوار

المجد وخلود لشهداءنا الابرار
وعاجل الشفاء لجراحنا
تحية وتجل لثوارنا الاوفياء

موسي انوك
الامين الاعلام وناطق الرسمي
email.anockm15@yahoo.com

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *