بيان مهم من أبناء دار تور بشأن ما أقدم عليه آدم على شوقار

بسم الله الرحمن الرحيم

26 أغسطس 2010

بيان مهم من أبناء دار تور بشأن ما أقدم عليه آدم على شوقار

مواطنونا الأوفياء مواطني دارفور.. نحييكم تحيّة الثورة والنضال و الوفاء.. و أرجو أن تسمحوا لي أن أبين لكم عبر هذا البيان بأن الأستاذ آدم على شوقار أمين الشئون السياسية السابق بحركة العدل والمساواة السودانية وهو من أبناء منطقة دار تور، ذهب إلى الدوحة ضمن الوفد المفاوض للحركة،  ثم انتقل منها إلى القاهرة ثم نيجيريا وفى هذه المحطة التقى بمسولى جهاز أمن المؤتمر الوطني وعقد معهم صفقة رخيصة، وبناءً على هذه الصفقة استلم حفنة من الدولارات ووعد بوظائف بائسة مقابل القيام توقيع اتفاق سلام باسم ابناء دار تور، وادعى أن معه قادة وأعضاء من حركة العدل والمساواة السودانية  ينتسبون لهذه الإدارة. وازاء هذا الموقف نريد أن نعلن موقفنا الواضح والبيّن بأن جميع أبناء دار تور، رجالا ونساءً وأعيان إدارة إهلية يعلنون براءتهم من هذا التصرف المشين، ويؤكدون أن ما أقدم عليه المذكور لا يمثل إلا نفسه، كما يعلنون تمسكهم بقضيتهم العادلة و بحركتهم الرائدة حركة العدل و المساواة السودانية التي تحمل لواء القضية و مبادئها النبيلة و التى قدمنا فيها أرتالا من الشهداء،  وأن المنطقة وابناءها هم طلائع ثورة الهامش و لن يقبلوا بغير النصر أو الشهادة.

 

وإنها لثورة حتى النصر

عنهم الملك /عبدالمنعم على محمدين آدم صبي

رئيس إدارة دار تور

هذه المقالة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *